الأخبار الرئيسيةاقتصاد

تصعيد خطير … أصحاب المخابز يتحدون والي الخرطوم

السودان

الخرطوم : النورس نيوز

في تصعيد خطير لأزمة الخبز بولاية الخرطوم تحدى أصحاب المخابز قرارات والي الولاية أيمن نمر التي أصدرها اليوم السبت بشأن الأوزان وغاز المخابز.

وقطع الناطق الرسمي بإسم تجمع إتحاد المخابز عصام عكاشة في حديث لـ ( النورس نيوز) أنهم ثابتون على موقفهم في الإضراب وإغلاق المخابز وتوقفهم عن العمل غير آبهين بقرارات والي الخرطوم، بل ذهب عكاشة إلى أبعد من ذلك بأنهم غداً سيذهبوا لكل محليات ولاية الخرطوم السبعة لتسليم الرخص التجارية مؤكداً على عدم وجود خيار غير ذلك.

ووصف عكاشة الوالي بغير السياسي وغير المحنك ولا يقدر على إدارة المواقف. وأكد عكاشة أن الوالي (ورط) نفسه مع جهات كثيرة، خاصة مع الشركات العاملة في مجال الغاز بإصداره قرار إرجاع سعر الغاز إلى (1150) جنيه. مؤكداً أن الشركات ستقف كما وقفت المخابز. وتابع: (نحن ثابتون وعلى العهد ماضون).


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


‫13 تعليقات

  1. سلمونا الدقيق وفضوها سيرة بالله كفاية صفوف في المخابز ورداءة الخبز وسندعم قرار الوالي ونعتبره خطوة في مسيرة كسر جشع التجار والمنتجين ومن باكر كسرة وعصيدة وقراصة بس

  2. يوزعون الدقيق المنازل وكل ست بيت أبدع بلاشجع تجار أرجوان ان تسحب رخصهم وفض الصفوف المرهقه

  3. يا جماعة الوالي براهو ما بيقدر لازم نقاطع الخبز و بسرعة لان اصحاب الافران معظمهم كيزان . قاطعوا الخبز .. قاطعوا ….. زاتو…

    1. عليكم الله بلاش ضحك علي انفسكم من زمن حكم الكيزان لحد تاريخ اليوم البلاد دي في حالة صفوف وبعدين لو كان في نسوان كسرة و قرصة كان ح يكون في صفوف خبز ، بلا والي ولا جن الحل في البل .

  4. يااااااخي اتحاد شنو ووالي شنو كلكم فاشلين ما منكم فايده الناس لو وقفت نفس يوم القيادة وقفة واحدة وقاطعو الأفران والمخابز ودورو عصيدة وقراصة احسن من الكلام الفارق ده وفي شهر بس ما حيلقو زول واقف في صف وغازهم ودقيقم ياكلوهو براهم ديل نااااايس لا يعتمد عليهم يتاجرون في لقمة الزووول البسيط لعنة الله عليكم

  5. واللة لو ترجمان الاراء دي للواقع اسبوع بس اسبوع بجو براهم يشحدونا نشتري العيش دة اسبوع بس صبرنا 30 سنة علي ظلم وسرقة واكل الحرام صبرنا علي صفوف في كل مكان صبرنا واكلنها في جونا لمن تصل اخر الصف وتسمع كلمة قطع مابنقدر نصبر اسبوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *