الأخبار الرئيسيةمنوعات

بالصور.. قصة مؤثرة لـ لاجئة إثيوبية فارة من حرب التغراي

السودان

الخرطوم: النورس نيوز

نقل مراسل قناة الجزيرة في الخرطوم الاعلامي السوداني أسامة سيد أحمد، قصة حزينة مؤثرة لـ لاجئة إثيوبية فارة من القتال في التغراي، كانت قد ولدت داخل مخيم بالسودان في الثمانينات وتعود إليه أم لطفلة الآن.

يقول سيد أحمد: (ترهاس) ولدت داخل مخيم أم راكوبة للاجئين في ثمانينات القرن الماضي، حين هرب أهلها من ديارهم في (الحمرة) الإثيوبية إثر قتال سابق في عهد الرئيس (منقستو).

وبعد 20 عاماً تعود إلى ذات المخيم لاجئة فارة من الحرب بين (التغراي) والجيش الاثيوبي، وفي رحلة الشقاء والخوف.

وأثناء فرارها أنجبت ابنها وهي في طريقها إلى الحدود السودانية، فقدت زوجها وابنيها ولا تعلم إن كانوا أحياءً أم بين الأموات ! المولود عمره 10 آيام و لم يتم اختيار اسم له حتى الآن ..
يا لقسوتها الحرب!


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *