آراء و مقالات

عز الهجير _ ارضا سلام! _ رضا حسن باعو

مرحلة صعبة ومهمة كبيرة تنتظر البلاد الان بعد ان تحقق السلام عبر بوابة عروس جنوب السودان جوبا وعودة قادة الجبهة الثورية لارض الوطن واحتفالهم بالسلام الذي حققوه بعد مخاض عسير.

تحقق السلام رغم بعض الملاحظات التي يطلقها الكثيرين عن انه ليس سلاما شاملا ولكن اقول انه شاملا لانه ناقش جميع الازمات واقترح لها الحلول المرضية التي ترفع الغبن وربما يكون صحيحا انه لم يتم بمشاركة فصيلين مهمين هما الحركة الشعبية شمال بقيادة عبدالعزيز الحلو وحركة جيش تحرير السودان بقيادة عبدالواحد محمد نور الذين نامل ان يضعا السلاح ارضا ويهرولان صوب السلام.

انقضت مرحلة الاحتفالات بالنسبة للمبتهجين بالسلام وينتظرهم عمل شاق ومضني حتي ينداح السلام في القري والحضر ويتنسمه اصحاب الوجعة في معسكرات النزوح واللجوء بالعودة لديارهم ومناطقهم الاصلية لذلك وجب علي الجميع المساهمة في ان يعم السلام جميع انحاء البلاد بلا استثناء فكفانا حرب اضاعت واهدرت موارد البلاد الغزيزة لينعم المواطن بنعيم هذه الارض التي لازالت حبلي بالكثير فقط تنتظر الاستغلال الامثل حتي يشعر المواطنين فعلا بالسلام.
الان المرحلة مرحلة ارضا سلام بمعني ان يتنزل اتفاق جوبا علي الارض بعيدا عن المشاكسات والمناكفات التي تحدث هنا وهناك فالسلام الذي وقع في جوبا يعالج جميع مشكلات البلاد ان نفذ علي ارض الواقع غض النظر عن من وقع عليه فمضمونه لم يترك شاردة او واردة الا وعالجها ويبقي في ذات الوقت جهد بشر قابل للصواب والخطا لكنه يظل عمل عظيم يستحق ان يقابل بتفاؤل رغم الاحباط الذي يعيشه الشعب جراء الاوضاع الاقتصادية الطاحنة التي تسببت فيه للاسف حكومة الثورة.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *