آراء و مقالات

بقايا اوراق _ عزر غير مقبول _ رندة بخاري

1

من حق الموسيقار يوسف الموصلي ان يغضب وهو يري بأم عينه ابواب الاجهزة الاعلامية الرسمية تغلق في وجه المبدعين الذين كتبوا اغنيات للثورة معبرين عما اعتمل في دواخلهم منذ شرارتها الاولي والاحداث التي صاحبت فض الاعتصام فالتوثيق امر لا يختلف اثنان على اهميته سواء كان عبر ملحمات وطنية او اعمال مسرحية والي ما ذلك من اشكال العمل الابداعي ويوسف وغيره من الفنانين غضبوا لان الاذاعة والتلفزيون سبب رفضهم هو مادي

2

لابد للاذاعة والتلفزيون ان تنفض الغبار عن مكتبتهما الصوتية بأغنيات جديدة لان جمهور المستعين والمشاهدين اصيبوا بالملل من سماع اغنيات بعينها نجدها حاضرة لا تغيب ابدا بالرغم من الانتاج الجديد موجود ومن حق اصحابه ان يفسح لهم المجال ليقدم ومن ثم يجد حظه من التقديم مع الاخذ بالاعتبار ان لكل مرحلة غنائها الخاص الذي يوثق لها ومع مرور السنوات يصبح ارث فني يحفظ للأجيال القادمة

3

قبل قيام ثورة ديسمبر كان ثمة شكاوي من تراجع مد الغناء الوطني مقارنة بالعاطفي الذي انتاجه غزير مقارنة بالأغنيات الوطنية التي احجم الشعراء عن كتابتها وقال بعضهم بان في حقبة الانقاذ الغناء كان للحزب الحاكم وليس للوطن فكان الركون الي تقديم غناء وطني قديم امر مبرر اما اليوم وبعد الثورة التي استفذت احداثها قريحة شعراء كثيرين اية عزر بعدم تقديم غناء وطني جديد يعتبر غير مقبول لذا على الهيئتين ان تتدارك الامر

ranadabokary@gmail.com


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *