الأخبارالأخبار الرئيسية

مباحثات بين سلفاكير وحميدتي بجوبا

جوبا : النورس نيوز

إلتقى الرئيس سلفاكير ميارديت رئيس جمهورية جنوب السودان اليوم الثلاثاء بمكتبه بالقصر الرئاسي بجوبا النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الإنتقالي رئيس الجانب الحكومي لمفاوضات السلام، الفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتي ، بحضور رئيس لجنة الوساطة الجنوبية ومستشار الرئيس للشؤون الأمنية السيد توت قلواك والدكتور ضيو مطوك عضو لجنة الوساطة والقائم بأعمال سفارة السودان لدى دولة جنوب السودان جمال مالك. وقال حمدتي في تصريح صحفي عقب اللقاء نقلنا لسلفاكير تحيات رئيس وأعضاء مجلس السيادة الإنتقالي وتحيات رئيس مجلس الوزراء والشعب السوداني. وأوضح أنه قدم للرئيس سلفاكير تنويرا مفصلاً عن مسيرة مفاوضات السلام السودانية مؤكداً أنها أحرزت تقدما ملحوظا على الرغم مما إعتراها من تأخير ، مبيناً إنها تمضي بصورة طيبة وخطى ثابتة نحو غاياتها المنشودة.

وأشار إلى أن الوساطة الجنوبية حددت جدول زمني لاستكمال الملفات المتبقية. وأعرب سيادته عن تفاؤله في أن يتم التوقيع بالأحرف الأولى على إتفاق السلام خلال الأيام المقبلة.

وعبر النائب الأول لرئيس مجلس السيادة عن شكره وتقديره لدولة جنوب السودان حكومة وشعباً لما قدموه من تضحيات كبيرة وجهود مقدرة من أجل تحقيق السلام والإستقرار في السودان مؤكداً قدرة الجميع في السودان وجنوب السودان على حل مشكلاتهم بأنفسهم مبشرا الشعب السوداني بقرب تحقيق السلام والإستقرار والأمن بالبلاد.

ومن جانبه أكد توت قلواك رئيس لجنة الوساطة ومستشار الرئيس سلفاكير للشؤون الأمنية أن اللقاء تناول سير وتنفيذ إتفاقية السلام بدولة جنوب السودان حيث طمأن الرئيس سلفاكير النائب الأول لرئيس مجلس السيادة بأن تنفيذ الإتفاقية يسير بصورة طيبة.

وأضاف توت أن اللقاء تطرق أيضا إلى ملف مفاوضات السلام السودانية ،مشيرا إلى الإتفاق الذي تم توقيعه بالأمس حول ملف الترتيبات الأمنية في المنطقتين بين الحكومة والحركة الشعبية-شمال بقيادة مالك عقار . وقال أنه تم إطلاع الرئيس سلفاكير على سير المفاوضات ، موضحاً أنه إذا تم إستكمال التفاوض حول ملف الترتيبات الأمنية مسار دارفور بذلك تكون كل ملفات التفاوض مع الجبهة الثورية قد إكتملت مما يمهد للتوقيع بالأحرف الأولى على إتفاق السلام في الثامن والعشرين من شهر أغسطس الحالي.

وأعرب رئيس لجنة الوساطة الجنوبية عن شكر وإمتنان حكومة وشعب جنوب السودان للنائب الأول لرئيس مجلس السيادة الإنتقالي على دوره الكبير وجهوده في تحقيق السلام والإستقرار في جنوب السودان ، مؤكدا إلتزام ودعم بلاده لتحقيق السلام الشامل والإستقرار في السودان.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *