الأخبارالأخبار الرئيسية

حسن فاروق : قلة اختطفت (قحت) لصالح العسكر

الخرطوم : النورس نيوز

شن عضو سكرتارية تجمع المهنيين السودانيين حسن فاروق هجوماً عنيفاً على ما أسماه تيار التسوية مع العسكر داخل قوى الحرية والتغيير، ووصف فاروق القيادات التي تنتمي لذلك التيار بأنها قلة اختطفت الحرية والتغيير لصالح الاستمرار في التسوية مع العسكر.

وكشف حسن فاروق في حوار مع “الجريدة” ينشر عن أن هذه المجموعة رفضت انضمام القيادة الجديدة لتجمع المهنيين إلى المجلس المركزي للحرية والتغيير، وقال ان الناطق الرسمي باسم المجلس المركزي لقوى التغيير ابراهيم الشيخ قال في اجتماع ( القيادة الجديدة لو دخلت المجلس المركزي ” ستخرب الرصة “.

وأوضح فاروق أن الصراع داخل تجمع المهنيين صراع بين تيارين، تيار التسوية الذي يتزعمه المؤتمر السوداني والبعث والعسكر، وتيار منحاز لقضايا الثورة وأهدافها، وذكر تيار التسوية اختطف الثورة وينفذ برنامج تمكين حزبي وسياسات مرتبطة بمصالحهم ويسعى للمحافظة على مصالح رجال أعمال لم يسمهم ، وأردف فاروق أن الساحة موعودة بكيزان جدد يعملون على برنامج تمكين حزبي في الوظائف العامة بالتعاون مع العسكر، وأنهم في الوقت الراهن يسعون لتعطيل المجلس التشريعي حتى لا يقوم بمهامه، وأشار فاروق إلى أن ذلك التيار يسعى للاسراع في تمرير كثير من القوانين، ومثل لذلك بقانون المعلوماتية، واعتبره أن ذلك اتجاه لخلق سلطة ديكتاتورية جديدة بشكل مختلف.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *