الأخبارالأخبار الرئيسية

السودان: وزير الري يمنع قيام مؤتمر صحفي مناهض لسد النهضة

الخرطوم:النورس نيوز

أعربت المجموعة المدنية المناهضة لمخاطر السدود عن بالغ اسفها لتدخل  وزير الري ياسر عباس لإلغاء المؤتمر الصحفي الاكاديمي للمجموعة بعنوان (سد النهضة الايجابيات و السلبيات)، الذي كان مقرراً لع الانعقاد أمس في وكالة سونا وشكرت المجموعة المدنية ادارة منبر سونا الذي قام بكل تربيبات المؤتمر الصحفي كما ينبغي و متوقع منه كمنبر إعلامي مفتوح لكل الشعب السوداني و حريص على الشفافية و سياسة الاعلام الحر، وقالت المجموعة في بيان تلقته الصحيفة ان الإعلام  يعتبر احد مطلوبات التغيير الذي قامت لأجله ثورتنا المجيدة و تحسرت المجموعة على خرق الجهاز التنفيذي للدولة متمثلا في وزارة الاعلام الوثيقة الدستورية عبر تدخلها غير المهني لقمع حرية التعبير و الرأي و ممارسة ما أسمته ذات نهج حكومة الانقاذ التي كانت تتحكم بالاعلام و كل قنواته المرئية و المسموعة و تسخيرها حسب رغبات محسوبيها.

واكدت انه الآن يتقدم  وزير الري صفوف القمع و يقول للشعب السوداني لا اريكم إلا ما ارى و يستخدم نفوذه لرفض وجهة نظره التي يريدها لمستقبل و مصير شعب السودان.

وكدت المجموعة رفضها لسلوك  وزير الاعلام بالتدخل في حرية التعبير السلمية و وطالبته بالاعتذار للشعب السوداني عن تخاذله عن قيم وشعارات الثورة المجيدة التي قام بالعمل ضدها بصورة كان يناضل هو نفسه للحصول عليها مع جماهير الشعب السوداني.

وناشدت المجموعة  رئيس مجلس الوزراء ان يلتزم بوعوده للشعب السوداني و المجتمع الدولي بالحفاظ على الحريات و رفع قيودها التي قامت ثورة ديسمبر المجيدة من أجلها و على راس مطالبها، وأكدت انه يجب على  رئيس مجلس الوزراء محاسبة كل منالسيد وزير الري و وزير الاعلام على استخدام نفوذهم بصورة تنافي مبادئ ثورة ديسمبر  و تناقض وعود الحكومة الانتقالية بتحقيق الحرية و العدالة و السلام

وأكدت المجموعة المدنية عزمها على المضي في مناهضة مخاطر سد النهضة الاثيوبي بكل الطرق السلمية و التوعوية عبر الشفافية و المصداقية، ودعت الحكومة مرة اخرى للإستماع لوجهة النظر الاخرى و تفنيدها و تبرير الرفض و القبول بطريقة موضوعية، مشيرة الى ان الهم واحد و القلب سوداني و الحكم للشعب صاحب السيادة اولا و أخيراً.

وشكرت المجموعة  المتحدثين بالمؤتمر لموافقتهم و تجهيزهم اوراقهم العلمية لعرضها على الشعب السوداني، ومن بيمهم المهندس محمد وداعه، القيادي بالحرية و التغيير، والمهندس حيدر يوسف، مدير إدارة المياه السابق بوزارة الري، والمهندس دياب حسين مدير إدارة تشغيل السدود بوزارة الري سابقاً.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *