الأخبارالأخبار الرئيسية

السودان: صديق تاور : شركة جياد كانت اشبه بالوكر الامني

الخرطوم:النورس نيوز

أفتتح الرئيس المناوب للجنة العليا للطوارئ  الصحية وعضو مجلس السيادة البروفسير صديق تاور  مركز العزل بمستشفى سوبا لمصابي المرحلة الثانية بفيروس كوفيد١٩ الذي تم تجهيزه برعاية من منظومة الصناعات الدفاعية ومجموعة دال والسهم الذهبي بتكلفة بلغت 120مليون جنيه .

ويقدم المركز لأول مرة في السودان الرعاية الطبية عن بعد للمصابين ،وسيكون من ضمن ١٥ تجربة افريقية لدراسة سريرية فى علاج جائحة كورونا تحت اشراف ورعاية  منظمة الصحة العالمية حيث زود المركز بتقنيات عالية تجعله احدث مركز للعزل في السودان  بسعة سريرية اولية 103 سرير و23وحدة عناية وسيطة ومكثفة.

وقال البروفسير صديق تاور الرئيس المناوب  لدي مخاطبته الاحتفال بهذه المناسبة ،إن جائحة كورونا وإغلاق البلاد في الفترة الماضية أكدت لنا أن التعاون والتضامن ومغادرة عقلية الجزر المعزولة تهزم الصعوبات مشيدا بتضافر الجهود لتجاوز الحواجز بين القطاع الخاص والدولة في مواجهة الجائحة التي لا دين لها ولا عرق ولا حزب فهى تكتسح الجميع وهي اكبر من الاختلافات وداعيا الجميع  للوحدة وتوحيد الجهود في محاربتها. وقال في هذا الخصوص ان مستقبل السودان وصحته تهم الجميع ولكل دور في مكافحة جائحة كورونا.

 

وكشف عن ترتيبات للاستفادة من التجربة وزيادة المواعين لخطة عودة الحياة لطبيعتها باسرع مايمكن كون الجائحة اقعدت العالم بما فيه السودان.

 

وشدد على ان العودة الطبيعية للحياة بعد إنتهاء الجائحة تتطلب وضع خطط فعالة، متمنيا ان تعبر الجائجة باسرع مايكون لاستئناف دورة الحياة الطبيعية.

واشار تاور الي ان اللجنة بذلت مجهودات كبيرة في مكافحة الجائحة وان العمل تم وفق فريق موحد وعمل جماعي وإداري متميز وتوظيف الطاقات ، مشيدا بالتنظيم والإعداد بالمركز .مشيرا الى ان منظومة الصناعات الدفاعية عملت على تصنيع اجهزة التنفس الصناعي.

وتابع ان الشراكات بين تلك المؤسسات واجهزة الدولة كانت معدومة فى السابق وان جياد كانت اشبه بوكر امني ،وانها الان عادت بعد نجاح الثورة لتلعب دوراً كبيراً فى نهضة البلاد مشيدا بالشراكة بينها ووزارة التعليم العالي وجامعة الخرطوم لتطوير ونهضة السودان.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *