الأخبارالأخبار الرئيسية

حمدوك : تعديل مسار الثورة مطلب مشروع وقد نتعثر ولكن لن نعود ابدا إلى الوراء

الخرطوم : النورس نيوز

اكد رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك، إن كل المطالب التي وردت في مذكرات لجان المقاومة، أسر الشهداء، والقوى السياسية والقوى المجتمعية، عن تعديل المسار هي مطالب مشروعة، وإستحقاقات لازمة، فكلمة الجماهير وقراراتها لا راد لها، وستعمل حكومة الفترة الأنتقالية، على تنفيذ هذه المطالب بالشكل الأمثل للتوصل للتوافق الشعبي.وقال إن التوازن الذي تقوم عليه المرحلة الإنتقالية، هو توازن حساس وحرج، يمر بين كل حين وآخر بكثير من المصاعب والهزات، التي تهدد إستقراره، وتتربص به قوى كثيرة داخل وخارج البلاد، تحاول إعادة مسيرتنا الى الوراء، ولكن ما أعد به أننا قد نتعثر ولكننا لن نعود ابداُ إلى الوراء.واعتبر حمدوك في تغريده على توتير ان “ذكرى الثلاثين من يونيو، تحولت ليوم حاسم مجيد كتب فيه الثوار إن كلمة الشعب لا غالب لها وأن سلطة الشعب تعلو ولا يُعلى عليها، وأن الشوارع لاتخون، أنني أعيد التأكيد على إلتزامات الحكومة، بتحقيق العدالة والقصاص، لضمان عدم تكرار الجرائم التي تم إرتكابها خلال الثلاثين عاماً الماضية”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *