آراء و مقالات

عزيزي حمدوك اربع عشرة طلقة قبل المعركة ..حسن اسماعيل

عزيزى السيد كبير الوزراء هل تعلم عدد الذين أناخ لهم التاريخ ظهره وقال لهم هيت لك ولكنهم هابوا ظهر التاريخ وفوتوا الفرصة؟ إن لم تكن لديك إحصائية لسابقين فأبدأ  بنفسك وعد ( وقول واحد)

ـ 2ـ

عزيزى رئيس الوزراء .. عندما استلمت وثائق تعيينك قائدا لحكومة الفترة الإنتقالية هل كان في الوثائق تحديدا للصلاحيات والمسؤوليات ؟ أم أنهم أعطوك محراثا ولم يحددوا لك أين تحرث فوقعت في الأرض المبذورة والمثمرة والمشتولة وأحيانا تحرث السهلة والأرض العطرون كل هذا والجازولين معدوم ومضي من عهدة إيجارة المحراث نصف المدة

.3ـ

بالنسبة للإدارات المختصة التى تتبع للوزارات المختلفة هل تعمل تحت سقف واحد من الموجهات والتوجيهات والسياسات ؟ أم كل ( ديك منهم) يصيح حسب ساعة صحيانة وهبوب النسيم الذى يضرب .وجهه؟ أسالك تحديد عن القراي ..( القندول الشنقل الريكة)

ـ4ّـ

لماذا لم تزر حتى الآن قطن الجزيرة ولاسمسم القضارف ولاصمغ الهشاب في كردفان وأنت تحمل شهادات في الاقتصاد الزراعي ام أنها شهادات في النبق الفارسي والمطاط والموز الكاذب ؟

ـ 5 –

شاهدناك فرحا مسرورا بعد ختام مؤتمر ( المانعين) فهل أضحكك سجع المجاملات أم وقعت في أذنك أرقاما غير التى سمعناها؟ أرجو أن تراجع أرشيف مؤتمر المانحين للسودان مرتين من قبل وارشيف مؤتمر المانحين للعراق ولبنان ثم مصر .. أخشي ان نكون انت ذاتك الذى حكوا لنا عنه .. ذاك .. الماشاف البحر .. فهل خلعتك (ترع) الوعود؟

ّـ 6-

ماهى أخبار ميزان المدفوعات؟ هل استوى ظهر الصادر عندنا بعد مكالمات الخط الساخن مع وزراء المال في فرنسا وامريكا والمانيا وزغاريد السيدة أسماء في عرصات الامم المتحده ؟ أم أنها مكالمات لمتابعة اخر اخبار بورصة إنتقال اللاعبين في الدوريات الاوروبيه وآخر القيمة السوقية لمحمد صلاح ؟

. 7-

التلاميذ متوسطو الذكاء يبحثون عن الاسئلة السهلة فيجيبون عليها حتى لايجمعوا ورقة الإمتحان بيضاء .. وحتى هذه انت تغفل عنها ..فأين الخرطوم الآمنة المضاءة، وقد كانت استجابة الشرطة قبل وقت قريب علي ضغطة زر . فمن الذى أغراك عليها؟ لعلك تبنى سياستك تجاهها علي تلك المقولة بنت السفاح ( كنداكة جات بوليس جرا)؟ لماذا لاتقم بأهم زياراتك إلى ثكنات الشرطة حتى يستطيع محمد أحمد وادروب النوم  آمنا أمام بقالته من جديد؟ فهذه أسهل أسئلة الإمتحان

ـ8-

وبالحسبة البسيطة وبعد الحظر وتراجع الأنشطة والحركة وبطء حركة النقل والترحيل … أين فيوضات الجازولين؟ وأين وفورات رفع الدعم؟ وأين رغيف الخبز في العاصمة ؟

بعد خروج ثلاثة ملايين من سكانها إلى الولايات؟ وتراجع حاجة الافران من 60 ألف جوال إلى اربعين الف ؟ وأين فائض العشرين الف؟ هل ذهبت إلى الولايات؟ فعلام تتظاهر الولايات

. 9-

لن نطمح أن تقوم الحكومة بسفلتة عشرة كيلومترات جديدة ولكن هل لنا ان نطمح في المحافظة علي ماوجدته قائما وأن تحافظ علي برنامج الصيانه والاضاءة فقد تحولت الخرطوم ليلا لمدينة للأشباح والأطلال

. 10-

هل حقا ماسمعناه عن رغبتكم في اغلاق وتجفيف خمسين في المائة من جامعات وكليات الولايات ؟ وان كان حقا فهل هذا علي أساس انها من تركات النظام البائد ؟ أم من باب الشعر الماعندكم لي رقبه؟ وقلتم من الأفضل حلاقته؟

ّـ 11-

متى قرأت آخر تقرير عن وضع المستشفيات ؟ الخاصة والعامة؟ وموقف الدواء؟ وماهى آخر مرة اشتريت. فيها  أقراص الإسبرين والبندول والإكسترا وشاش الجروح؟

. 12-

الشعب يريد أن يعرف اسم وزير الزراعه وخططه وميزانيته …

. 13-

ولاة الولايات  العسكريون هل يرفعون تقارير ولاياتهم إليك ام إلى برهان ؟ وكيف تتابع اخبار الناس هناك؟ أم انك حكمدار شارعي النيل والجامعه؟

ـ 14-

والدولار يحاذى حدود المائة وخمسين ج .. في وجهة نظرك ماهو المبلغ الذى يجب أن يصله الدولار حتى تضع  استقالتك علي الطاوله

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *