صندوق الصادرات الاستثماري
الأخبارالأخبار الرئيسية

الأطباء يرفضون دعوة تجمع المهنيين بإحياء ذكرى فض الاعتصام ويحذرون من كارثة صحية 

الخرطوم :النورس نيوز

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية؛ معارضتها قيام فعالية دعا لها تجمع المهنيين؛ لإحياء ذكرى فض الاعتصام اليوم الثالث من يونيو.وقالت اللجنة في بيان “ورغم أن التجمع قد وجه بالالتزام بموجهات التباعد الاجتماعي ومكافحة العدوى بعد تعريفه لكل فعالية معلنة في الجدولة؛ إلا أن رأينا هو عدم قيام هذه الفعاليات بشكلها المعلن، ونستند في رأينا هذا على مسئوليتنا الطبية، وتقديرنا للصعوبات التي ستواجه”
وأشار البيان إلى أن هناك صعوبة ضبط أعداد المشاركين في أي من الفعاليات، خصوصاً وأن ذكرى مجزرة القيادة العامة تهز وجدان الشعب كله، وتلهب مشاعر الثوار بصورة قد تؤثر على الحكم الموضوعي والمتزن على واقع الوقاية الصحية؛ إضافة إلى الصعوبة البالغة في إلزام الجماهير باتخاذ الإجراءات الصحية المعلنة والتباعد الاجتماعي وصعوبة توفير عدد كافي من الكمامات التي أصبحت إلزامية حتى في التجمعات البسيطة، وأضاف “نحن لا نستطيع التنبؤ بأعداد الجماهير التي ستشارك، خصوصاً في الفعالية المعلنة”ونبهت اللجنة إلى أن هذه الفعاليات وبشكلها غير المضبوط، ربما تساهم في سن سنة سيئة بالتقليل من أهمية توجيهات مؤسسات الدولة الوليدة ممثلة في لجنة الطوارئ الصحية التي منعت التجمعات وأعلنت عقوبات على المتجمهرين لأي سبب، ففي الوقت الذي تكون نوايا الثوار طيبة كطيب دماء الشهداء، فإننا ندخل في حرج بالغ مع صدق توجهاتنا الرامية إلى دولة القانون والمؤسسات.وأشار بيان اللجنة إلى أن القرار لم تتم مناقشته في أي من هياكل التجمع، وتجمع المهنيين السودانيين وباعتباره منصة للوعي والتغيير والمسؤولية، لا يُتوقع منه أن يكون منبراً تزيد عبر دعواته عواقب كارثة كورونا في المزيد من الانتشار المجتمعي للوباء، ليزيد المشقة على الكوادر الطبية والصحية في كل أنحاء البلاد، الذين يواجهون المرض في خطوط الدفاع الأمامية بمعينات شحيحة وفي ظل نظام صحي يوشك على الانهيار.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *