موقع اخباري مستقل

عرمان :اقتربنا بشكل حاسم من الوصول للسلام

جوبا: النورس نيوز

اتففت الحكومة و الحرکة الشعبیة شمال علی قضایا الثروة وانشاء مفوضیة مستقلة للحریات الدینیة فی السودان ضمن مفاوضات السلام بجوبا.وقال رئیس وفد الحرکة الشعبية ياسر عرمان “اقتربنا اليوم بشکل حاسم من الوصول لاتفاق سلام وعالجنا قضایا هامة من القضایا البارزة المختلف علیها و اولها قضیة الثروة”واشار إلى الاتفاق على تقسيم عائدات الموارد الطبيعية والثروات المستخلصة والدخل الضريبي من الأقليم والضرائب المفروضة في الإقليم بنسبة 40%، لحكومة الإقليم و60% للحكومة القومية لمدة عشرة أعوام.وقال عرمان إن هذا یجعل من الحكم الذاتی فی المنطقتین امر قابل للحیاة و ذو استقلالیة مالیة ، وأضاف “اتفقنا علی السلطات الحصریة بما فی ذلك حق التشریع للمنطقنین وفق دستور 1973 المعدل 1974″، واكد ان ما تبقی هو الاتفاق علی التسمیة، ونوه إلى ان الحرکة تطالب بان یطلق علیه نظام الحكم الذاتی والحكومة ترید ان یطلق علیه نظام الحكم الفدرالی، وزاد”سیحسم هذا الامر فی الجلسة القادمة ، وهو آخر قضیة من القضایا البارزة فی الملف السیاسی”وقال عرمان فیما یتعلق بالترتیبات الامنیة فهنالك قضیتان هما مدة دمج القوات التی تری الحرکة الشعبیة ان تكون اقل مدة دمج اربعة سنوات ، بینما تری الحكومة ان تکون ٩ أشهر کما لم یتم بعد الاتفاق علی آلیة الترتیبات الامنیة علی المستوی القومی.وأضاف عرمان تم الاتفاق الیوم علی قضیة من امهات اسباب الحرب فی السودان و المنطقتین و هی الانتهاکات المستمرة التی وقعت ضد المسیحین السودانیین و اصحاب الدیانات الافریقیة، وأعلن الاتفاق علی انشاء مفوضیة مستقلة للحریات الدینیة واعتبر ذلك خطوة هامة لتأسیس دولة المواطنة بلا تمییز وتتکامل مع اعطاء حق التشریع للمنطقتین لانهاء الحرب و مدخل لبناء نظام جدید ،وقال من الواضح ان القضایا التی نتفاوض علیها متعلقة بجذور الحرب و لم نناقش قضایا التمثیل فی السلطة السیادیة و مجلس الوزراء و البرلمان حتی الآن.وقال عرمان إن الوصول الی السودان الجدید هو عملیة و لیس منتج یمکن شراءه من السیوبر مارکت او بقالة وأن العلمانیة شرط لبناء السودان الجدید ولیس شرطا لتحقیق اتفاق سلام بین طرفین تتباعد مواقهما ،وأشار إلى ان الاطروحات غیر المدروسة بما فیها حق تقریر المصیر ستتجه بالمنطقتین الی حروب اثنیة و ستسهم فی تمزیق افریقیا و لیس وحدتها.

مجموعات النورس نيوز على واتساب

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.