عالمي

مصاب بـ”كورونا” في اليمن يحاصر مركز الحجر بعشرات المسلحين ويلوذ بالفرار

أقدم مصاب يمني بفيروس كورونا المستجد والمسبب لمرض “كوفيد-19″، يوم الثلاثاء، على الفرار من مركز للحجر الصحي يخضع فيه للعلاج بمحافظة تعز جنوب غربي اليمن.

القاهرة – سبوتنيك. وأفاد مصدر طبي في محافظة تعز لوكالة “سبوتنيك”، أن المصاب “ب. س. م” (30 عاما) فر بمساعدة مجاميع مسلحة حاصرت مركز (شفاك) للحجر الصحي في مدينة تعز، وأرغمت حراسته القليلة على الاستسلام تحت تهديد السلاح، وخروج المصاب.

وأضاف المصدر، أن المصاب الذي يقطن غرب مدينة تعز استقل إحدى سيارات المسلحين، ولاذوا جميعا بالفرار إلى جهة غير معلومة.

وأشار إلى تكليف السلطات المحلية قوة عسكرية وفريقا طبيا لضبط المصاب، وإعادته إلى مركز الحجر الصحي الذي يمر على تدشين العمل فيه سوى أيام.

في سياق متصل، ذكر المصدر الطبي، أن المحاليل الخاصة بتشخيص الحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا، نفدت من المختبر في مدينة تعز، في حين ينتظر 40 شخصا من المخالطين بحالات الإصابة الأربع المؤكدة بالفيروس في المحافظة، وصول كميات جديدة من المحاليل لإجراء الفحوصات.

كانت أول إصابة بفيروس كورونا سجلت في محافظة تعز مطلع الشهر الجاري. ويوجد في اليمن 67 حالة إصابة بينها 11 وفاة، في مناطق سيطرة الحكومة الشرعية وجماعة “أنصار الله” الحوثيين.

وحذرت الأمم المتحدة، يوم الثلاثاء، من عدم قدرتها على زيادة الاستجابة الإنسانية لفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” في اليمن، دون تمويل عاجل.

سبوتنيك


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *