صندوق الصادرات الاستثماري
الأخبار الرئيسيةمنوعات

ورحل شاعر ارض الطيبين وبلاد النور

الخرطوم :النورس نيوز
غيب الموت الجمعة واحدًا من الرموز الإذاعية والتلفزيونية الأدبية والمسرحية المخرج والشاعر عماد الدين ابراهيم
ولج الراحل الي الاذاعة في بواكير العام 1978، في وظيفة مساعد مخرج بالإذاعة السودانية وهو ابن ثمانية عشر عاما ، وعمل وسط عمالقة المخرجين آنذاك وعلي رأسهم محمود ابو العزائم وصلاح الدين الفاضل وصالح ومحمد صالح ومحمد سليمان بشير والخاتم عبدالله ، عمل الراحل بالتلفزيون القومي واستاذا بمعهد الموسيقى والمسرح، أستاذاً بشعبة الراديو والتلفزيون، ثم مديراً عاماً لهيئة إذاعة وتلفزيون الخرطوم، واخيرا مديراً للإدارة العامة للثقافة والإعلام بوزارة الثقافة والإعلام ولاية الخرطوم..وطوال هذه السنوات قدم للفن والمسرح العديد من الأعمال التي لاقت رواجا ونجاحًا وصارت علي ألسن الناس.تغنت له مجموعة عقد الجلاد باغنيات لأنك عندى كل الخير ومشاوير المحبة وبلاد النور، كما تغني له علي السقيد بأغنية ارض الطيبين وغيرها من الأعمال الشعرية ، اخرج للمسرح مسرحيات كانت ملء السمع حتي وصف بانه نصير للمرأة وقضاياها فكانت (بيت بت المنى بت مساعد) للراحل يوسف خليل، (برلمان النساء) للراحل سعد الدين إبراهيم، (أمانة ما وقع راجل) لجمال حسن سعيد، واشترك مع عثمان قمر الأنبياء في إخراج (حُكم أبْتكُّو) لمحجوب برير محمد نور.. إضافة إلى (عنبر المجنونات)، (موعودة بيك)، (ضرة واحدة لا تكفي)، و(نسوان بره الشبكة) وعدة أعمال بالإذاعة. له الرحمة بقدر ما قدم انا لله وإنا اليه راجعون


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *