صندوق الصادرات الاستثماري
عالمي

تقارير تكشف عن هاكرز صينيين يستهدفون حكومات

كشفت تقارير إخبارية عالمية عن استهداف مجموعة قراصنة “هاكرز” صينيين لحكومات في قارة آسيا.

وأشار موقع “إنغادجيت” التقني المتخصص إلى أن مجموعة هاكرز “نايكون” تعمدت استهداف وزارات الخارجية والعلوم والتكنولوجيا لدول عديدة حول العالم، وبالأخص في قارة آسيا.

ووصف التقرير، بناء على المعلومات التي قدمتها شركة “تشيك بوين” للأمن السيبراني، تلك عمليات القرصنة بأنها بمثابة عمليات “تجسس” مستمرة على الحكومات الأجنبية.

وأوضح التقرير أن المجموعة هاجمت حكومات أستراليا وإندونيسيا والفلبين وفيتنام وتايلاند وميانمار وبروناي.

وأشارت إلى أن الهاكرز استهدفوا جمع معلومات “استخبارات جغرافية سياسية”.

واستخدم الهاكرز طريقة “خبيثة” لاستهداف ضحاياهم، حيث تبعث لهم بريد إلكتروني يبدو رسميا، والتي بمجرد فتح الضحية البريد يمكن من خلالها الوصول إلى كل المعلومات العامة أو المسروقة، بمجرد فتح المرفق الموجود على البريد الإلكتروني.

وسيتم إرفاق البريد ببعض البرمجيات الضارة الخلفية التي يطلق عليها “آريا بودي”، وتحاول تلك البرمجيات الوصول إلى البنية التحتية لشن هجمات أوسع.

ويمكن للهاكرز الصينيين التسلل إلى الهيئة الحكومية والوصول إلى كل وثائقها وبياناتها وشن هجمات على هيئات حكومية أخرى.

وأشارت “تشيك بوينت” إلى أن تلك الأنشطة التجسسية بدأت تنشط منذ عام 2015، وزادت فعاليتها بقوة خلال عامي 2019 و2020.

سبوتنيك


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *