عالمي

ترامب: أزمة كورونا أسوأ من ضرب بيرل هاربور وهجمات 11 سبتمبر

يرى الرئيس الأمربكي، دونالد ترمب، أن أزمة فيروس كورونا المستجد أسوأ من هجمات 11 سبتمبر/أيلول، والهجوم المفاجئ الذي شنته اليابان عام 1941 على قاعدة “بيرل هاربور” العسكرية خلال الحرب العالمية الثانية.

وقال ترامب في مقطع فيديو: “هي أزمة أسوأ من بيرل هاربور. هي أسوأ من ضرب مركز التجارة العالمي. ما كان ينبغي لذلك أن يحدث”.

وأعلن ترامب أن العمل الحكومي المشترك بين الوكالات لمكافحة الفيروس سيستمر، لكنه سيحول تركيزها إلى إعادة فتح الاقتصاد وربما يغير طاقمها.

وأشار ترامب إلى أنه سيبقي على أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية الذي يعد من الموثوق فيهم لدى الجمهور الأمريكي.

وقال ترامب في وقت سابق: “نحن ننظر الآن إلى شكل مختلف قليلا، ونسعى لفتح مجالات العمل. وسيكون لدينا مجموعة مختلفة على الأرجح لذلك”.

ويضغط ترمب من أجل إعادة فتح الأنشطة الاقتصادية بأمان، في ظل الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي.

يذكر أن لولايات المتحدة سجلت أعلى عدد من الوفيات على مستوى العالم، بلغ أكثر من 70 ألف حالة بسبب فيروس كورونا، وتشير التوقعات إلى تضاعف عدد الوفيات بحلول أغسطس/آب.

سبوتنيك


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *