عالمي

جريمة “غامضة”… مقتل عالم صيني يجري أبحاثا عن “كورونا” في الولايات المتحدة

أفادت وسائل إعلام أمريكية، يوم أمس الأربعاء، بالعثور على باحث علمي صيني متخصص بفيروس كورونا المستجد مقتولا بالرصاص في منزله.

وذكرت صحيفة ” نيويورك بوست” الأمريكية نقلا عن السلطات في مدينة روس أن الباحث هو أمريكي من أصول صينية وجد مقتولا في منزله بعدة رصاصات في الرأس والرقبة.

ووفقا للتحقيقات التي أجرتها السلطات، فإن الباحث الصيني الأمريكي بينغ ليو يبلغ من العمر 37 عاما وهو باحث في جامعة بيتسبرغ ويعمل حاليا على بحث خاص بفيروس كورونا المستجد وكان متقدما في مهامه ويعد من العلماء البارزين في هذا المجال في الولايات المتحدة.

وبحسب التحقيق، فإن دوافع القتل ليست مرتبطة ببحثه إنما لأسباب شخصية وعاطفية، حيث تبين أن شجارا حصل بينه وبين صديقه بسبب فتاة وتطور الأمر إلى إطلاق نار، حيث أرداه صديقه قتيلا على الفور بعدة طلقات نارية.

وذكرت الشرطة أنه لم يتم سرقة أي شيء من المنزل، وأن زوجة ليو لم تكن في المنزل أثناء وقوع حادث القتل.

سبوتنيك


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *