الأخبارالأخبار الرئيسية

السودان يشرع بتسليم معارضين مصريين بتنسيق بين حميدتي وكامل

الخرطوم :النورس نيوز 

كشفت مصادر سودانية في القاهرة أن الخرطوم شرعت في إجراءات تسليم عدد من المعارضين المصريين المحتجزين لديها للنظام المصري، في ضوء التنسيق المتنامي مع الجانب العسكري في مجلس السيادة بقيادة رئيس المجلس عبد الفتاح البرهان، ونائبه محمد حمدان دقلو “حميدتي” .وقالت المصادر، طبقا لـ”العربي الجديد”، إن أجهزة أمنية سودانية تتلقى تعليماتها من حميدتي، قامت بتسلّم عدد من المعارضين المصريين المحتجزين في بعض السجون، والمطلوبين للسلطات المصرية، وتجميعهم في أحد المقار التابعة لقوات الدعم السريع، تمهيداً لتسليمهم للأجهزة الأمنية المصرية.” السلطات المصرية كررت أكثر من مرة مطلبها بتسلم المطلوبين وبينهم قيادات في “الإخوان””وأوضحت المصادر أن ملف المعارضين المصريين المتواجدين في السودان، وبينهم قيادات وأعضاء في جماعة “الإخوان المسلمين” فرّوا إلى السودان إبان عهد الرئيس المخلوع عمر البشير عقب الانقلاب العسكري على الرئيس الراحل محمد مرسي هرباً من الملاحقات والبطش، كان مسار أحاديث في أكثر من مناسبة بين حميدتي ورئيس جهاز المخابرات العامة المصري عباس كامل، لافتة إلى أن السلطات المصرية كررت أكثر من مرة مطلبها بتسلم هؤلاء بدعوى أنهم مطلوبون على ذمة قضايا متعلقة بتهديد الأمن في مصر.وذكرت المصادر أنه عقب سقوط البشير، ألقت الأجهزة الأمنية القبض على عدد من المصريين الذين ينتمون لجماعة “الإخوان المسلمين”، والذين كان من بينهم أشخاص يقيمون من دون استيفاء المستندات القانونية المطلوبة للإقامة في السودان، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن الغالبية العظمى من القيادات الإخوانية غادرت إلى دول أخرى عقب سقوط البشير والتقارب بين قادة الجيش السوداني ونظام عبد الفتاح السيسي.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *