موقع اخباري مستقل

تعليق رحلات الطيران بسبب كورونا..هل يسهم في خفض أسعار الدولار؟

تقرير إخباري : النورس نيوز –

أحدث قرار السلطات السودانية بشأن تعليق حركة الطيران مع ٨ دول بينها مصر وإغلاق معابر برية معها بسبب فيروس كورونا بجانب قرار المملكة العربية السعودية سفر المواطنين والمقيمين مؤقتا والرحلات ل١٣ دولة من بينها السودان خسائر تقدر بملايين الدولارات لشركات الطيران ووكالات السفر في البلاد.تعتبر مصر والسعودية من الدول التي تشهد أكبر عدد مسافرين سودانيين إليها وبها طيران مباشر من وإلى الخرطوم. وأكد الناطق الرسمي بأسم سلطة الطيران المدني عبد الحافظ عبدالرحيم أن عدد الشركات التي تعمل في النقل الجوي بالمطار تبلغ ٢٦ شركة، تعمل على نقل ٣ مليون مسافر من وإلى مطار الخرطوم في العام اي بواقع ٨٠٠ مسافر في اليوم،واضاف معظم هؤلاء ما يعادل ٧٥٪ يسافرون عن طريق الخطوط العربية السعودية والأماراتية والعربية، وأوضح أن معظمها تقلص عدد رحلاتها فيما توقفت نهائيا المصرية.وأشار عبدالرحيم في تصريح ل(النورس نيوز) أن سلطة الطيران المدني أصدرت ٥ نشرات دولية إنتهت بإيقاف الرحلات من ٨ دول(كوريا الجنوبية، كوريا الشمالية، اليابان، الصين، فرنسا، أسبانيا، مصر، إيران) وتقليص بقية الرحلات للدول الأخرى ليوم واحد، ولفت إلى أن الرحلات إلى هذه الدول الثمانية غير مباشرة سوى مصر. ويبدو أن وضع شركات الطيران ووكالات السفر أكثروا سوءا وتشير التقديرات إلى تكبدها خسائر تقدر بملايين الدولارات. وكشف صاحب وكالة فضل حجب اسمه (النورس نيوز) عن أن الخطوط السعودية كانت تنظم رحلتين يوميا مابشره من الخرطوم إلى الرياض وجدة، فيما تبلغ عدد رحلات ناسا الرياض وجدة يوميا، وابها وتبوك والدمام رحلتين في الاسبوع.اما الخطوط الجوية فتبلغ عدد رحلاتها المتوقفة حاليا رحلتين في اليوم على مدار الساعة، وشركتي بدر وتاركو رحلة في اليوم على مدار الأسبوع، والخطوط السودانية رحلة واحدة في الأسبوع لمصر ورحلتين في الأسبوع للرياض وجدة، وكشف عن عدم منح التأشيرات للمقيمين والمسافرين لأول مرة عبر عقودات عمل للملكة العربية السعودية.وأعلن المصدر عن إرجاع شركات الطيران قيمة تذاكر سفر دفعت لحجوزات سابقة لأصحاب الزيارات للمملكة العربية السعودية ومنعهم من السفر من قبل شركات الطيران، وقال إن المبالغ التي تم إرجاعها غير مكتملة، وكشف عن عزم الركلات في تحرير بلاغات في مواجهة أصحاب الشركات، وتوقع حدوث صراعات بين أصحاب الشركات وكالات السفر. رئيس. ورأي رئيس قسم الدراسات الإقتصادية بمركز الراصد د. الفاتح عثمان خلال حديثه ل(النورس نيوز) أن تعليق رحلات الطيران يأتي في مصلحة الإقتصاد السوداني، واوضح انه يعمل على هبوط سعر الصرف للعملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني، بيد أنه عاد وتوقع زيادة في أسعار السلع خاصة التي تأتي عبر تجار الشنطة، واشار إلى أن السوداني ن ينفقون مليار ونصف دولار على تذاكر السفر للخارج في العام، وعلى تجارة الشنطة والسفر والعلاج ٢ مليار دولار سنويا، وأضاف لا يوجد مقارنه بين ما يقدمه السودان لشركات الطيران وما يتلقاه من خدمات المطار والتي وصفها بالضعيفة جدا.

مجموعات النورس نيوز على واتساب

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.