الأخبار

قيادي بالجبهة الثورية يتهم الحرية و التغيير بالتكالب علي المناصب

الخرطوم  : النورس نيوز :

اتهم أمين التخطيط الاستراتيجي لحركة العدل والمساواة محجوب حسين القيادي بالجبهة الثورية قوى اعلان الحرية والتغيير بالتكالب علي وظائف الولاة بقصد قطع الطريق امام الجبهة الثورية للوصول الي ارضية مشتركة. وقال محجوب في تصريح صحفي أن قوى الكفاح المسلح الثوري تفاوض حكومة الفترة الانتقالية ولا تفاوض قوى  الحرية والتغيير لانهم شركاء لا إجراء في التغيير واوضح ان اي محاولة للتملص من اعلان جوبا وفرمطة بناء الثقة وردم الهوة بلغة صناعة الالاعيب لالغاء الاتفاق وتقليل نفوذ النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتي في المشهد السياسي باعتباره المهدد الأول لمصالح قوى الحرية ، والتخوف من ان يتمدد التقارب بين حركات الكفاح المسلح وحميدتي  لتشكل تلاحم وطني يعيد ترتيب البيت السياسي والعسكري من جديد مرفوض بالنسبة لنا تماماً.من جهته تأسف القيادي بحركة تحرير السودان بقيادة مناوي جمعة الوكيل عضو بالجبهة الثورية جعمة الوكيل للتدهور الذي أصاب العلاقات بين قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية” وشدد على أن ذلك سيضر بالسودان وبعملية السلام واضاف لابد من عقد اجتماع جديد نتجاوز فيه المرارات واقصاء الاخر ونسمو فوق جراحات الوطن وإعلان عفو عام ينقل البلاد الي بر الامان ويؤسس عقد اجتماعي جديد لان النخب السياسية من الاستقلال فشلت في ادارة السودان وقال الوكيل ان قوات الدعم السريع ساهمت في بناء الثقة  في اعلان جوبا وتذليل عقبات كبيرة في ملف السلام بالرغم من انها قاتلناها في المعارك في دارفور وجبال النوبة ،وأضاف لكن الان نثمن جهودها في صناعة السلام ونعتبرها شريك اساسي في العملية السلمية وليست جهة سياسية حتي تتنافس مع القوى السياسية.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *