موقع اخباري مستقل

الحكومة : (القلد) الذي وقع ببورتسودان إتفاق هدنة وليس نهائي

الخرطوم : النورس نيوز :

كشفت الحكومة أن اتفاق القلد الذي تم توقيعه بين القبائل المتصارعة في ولاية البحر الاحمر مؤخرا هو اتفاق هدنة ،وأكدت أن مجلس الوزراء وجه بمواصلة الجهود حتى يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بديل لاتفاق الهدنة حتى لاتتكرر مثل هذه الأحداث، وأعلنت عن دراسة تجريها جهات بحثية أكاديمية تعمل حاليا في تحديد أسباب وجذور النزاع حتى يتم التعامل معه وإيجاد الحلول بشكل علمي ومدروس.واستمع مجلس الوزراء في اجتماعه الدوري يوم الاربعاء برئاسة د.عبدالله حمدوك رئيس الوزراء إلى تقرير حمدوك حول زيارته لبورتسودان للوقوف على الأوضاع بعد الأحداث التي شهدتها المدينة مؤخرا.وأوضح وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح الناطق الرسمي باسم الحكومة في تصريحات صحفية أن الزيارة لولاية البحر الأحمر كانت بغرض الوقوف على الأوضاع بالولاية بعد الأحداث التي كانت قد شهدتها مدينة بورتسودان،وأشار إلي أن رئيس مجلس الوزراء أجرى لقاءات مع حكومة الولاية واللجنة الأمنية والقيادات الأهلية والسياسية وقطاعات الشباب والمرأة.وأضاف صالح أنه تم الاطمئنان على استتباب الأوضاع بالولاية، ونوه إلي أن اتفاق القلد الذي تم توقيعه هو اتفاق هدنة لذلك وجه مجلس الوزراء بمواصلة الجهود حتى يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بديل لاتفاق الهدنة حتى لاتتكرر مثل هذه الأحداث، وكشف عن دراسة تجريها جهات بحثية أكاديمية تعمل حاليا في تحديد أسباب وجذور النزاع حتى يتم التعامل معه وإيجاد الحلول بشكل علمي ومدروس.وقال صالح إن رئيس الوزراء أكد أن عملية التفاوض حول السلام يجب أن تستصحب رؤية شاملة لاتستثني أحدا ولاتقصي أي منطقة في السودان حتى نتمكن من الوصول إلى حلول استراتيجية على المدى البعيد.

مجموعات النورس نيوز على واتساب

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.