موقع اخباري مستقل

الوطني : إعتقال علي الحاج تعسف سياسي والظلم لن يدوم

الخرطوم : النورس نيوز :

ادان المؤتمر الوطني اعتقال الأمين العام للمؤتمر الشعبي الدكتور علي الحاج بتهمة مشاركته في انقلاب الإنقاذ وطالب بإطلاق سراحه فورا واعتبر اعتقاله تعسفا سياسيا.وقال رئيس الحزب البروفيسور ابراهيم غندور في تعليق له عاي قروب واتساب ندين اعتقال الدكتور علي الحاج الأمين العام للمؤتمر الشعبي كما ندين اعتقال قيادات الحزب دون ادانه او تقديمهم الي محاكمه.واعلن غندور الوقوف ضد ما اسماه الظلم والتعسف و تسييس العداله ايا كان الضحيه وتابع فكيف عندما يكون المعتدي علي حريته شيخ كريم مهما اختلفنا و اصابنا اذي”موقفنا واحد من قضايا العدالة والحريات وتابع يجب اطلاق سراح كل من لم تثبت ضده جريمه او لم تدنه محكمه وقطع بان الظلم لن يكون.وفي سياق متصل اصدر الموتمر الوطني بولاية الخرطوم بيانا حمل توقيع رئيس الحزب بالولاية انس عمر محمد ادان خلاله اعتقال الدكتور علي الحاج محمد الأمين العام للمؤتمر الشعبي، وطالب بإطلاق سراحه فوراً وأكد أن اعتقاله يمثل اعتداءً سافراً علي الحريات وتحقيق العدالة ومحاولة مكشوفة للتغطية علي الأزمات الاقتصادية الخانقة التى تواجهها الحكومة.واضاف المؤتمر الوطني إذ يطالب بالحرية الفورية للدكتور علي الحاج، يعتبر اعتقاله تعسفاً سياسياً وإجراءً مغيباً وغير قانوني.

مجموعات النورس نيوز على واتساب

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.