موقع اخباري مستقل

الحكومة تتعهد بمحاسبة المتورطين في أحداث بورتسودان

البحر الأحمر : النورس نيوز

قطع مجلس السيادة بعزم الحكومة علي تحقيق الأمن والاستقرار بولاية البحر الأحمر وأكدت عدم التهاون في محاسبة المتورطين في الأحداث التي شهدتها الولاية خلال اليومين الماضيين. واطلع عضوا مجلس السيادة الإنتقالي حسن شيخ أدريس قاضي واللواء ابراهيم جابر علي الأوضاع الأمنية بمدينة بورتسودان وتطورات الاحداث التي جرت خلال اليومين الماضيين وراح ضحيتها عدد من أبناء الولاية. وشدد قاضي خلال مخاطبته قيادات وزعماء الادارات الأهلية بقاعة السلام بامانة حكومة ولاية البحر الأحمر على أولوية السلام ومحاسبة كل من يعمل ضده ووصف الولاية بأنها كنز من كنوز السودان ومستودع الثروات الكامنة مما يستوجب المحافظة عليها والعمل على حمايتها وحماية انسانها. من جهته أعرب عضو مجلس السيادة اللواء إبراهيم جابر عن اسفه تجاه ماحدث واشار إلي أن الجميع شركاء فيما تعرضت له أرواح الشهداء وقطع بعدم التهاون في محاسبة المتورطين في الأحداث وأكد أنه لا تهاون في ذلك وأكد حرص رئيس مجلس السيادة على العمل على حل القضية وتأمين الولاية وحمايته. من جانبه دعا وزير الثقافة والاعلام فيصل محمد صالح لاستشعار المسؤلية تجاه البلاد والتصدي لدعاة الفتنة وطالب الجميع بالعمل سويا للوصول للديمقراطية المنشودة. بدوره أمن والي البحر الاحمر اللواء الركن حافظ التاج مكي على ضرورة الالتزام بتفيذ بنود اتفاقية الشرق باعتبارها الضامن للسلام والتنمية في الولاية مع ضرورة العمل على معالجة اي قصور يعيق تحقيق تطلعات انسان الشرق. الي ذلك أكد قادة وزعماءالادارات الأهلية عبر مذكرة سلموها لوفد الحكومة التزامهم التام بتنفيذ موجهات وقرارات اللجنة الأمنية والعمل سويا علي تحقيق السلام والأمن في الولاية وطالبوا الوفد امهالهم مدة لاتتجاوز ٧٢ ساعة لتجميع قواعدهم لإكمال رؤيتهم للتحقيق فيمايلي الاحداث وتحقيق الأمن والاستقرار بالولاية.ورافق عضوي مجلس السيادة الإنتقالي وزراء الداخلية والإعلام والبني التحتية.

مجموعات النورس نيوز على واتساب

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.