الأخبار

والي الجزيرة يصدر قرار بتكوين لجنة عليا لاستلام وتوزيع الوقود والدقيق

مدني : النورس نيوز :

وجه والي ولاية الجزيرة المكلف اللواء الركن أحمد حنان أحمد صبير بمراجعة المخابز بالولاية كاف،
وأكد أن المراقبة والمتابعة هي السلاح الناجع للحد من التهريب والتلاعب في السلع المدعومة، ولفت للدور الكبير الذي تضطلع به اللجنة في حفظ حقوق الولاية وإنسانها.وأصدر صبير القرار رقم 98 لسنة 2019م بتشكيل لجنة عليا لاستلام وتوزيع الوقود والدقيق بالولاية وسمى القرار مدير عام وزارة المالية والاقتصاد والقوى العاملة رئيسا ومدير الأمن الاقتصادي بالولاية، مقررا عضوية ممثل إتحاد أصحاب المخابز وممثل أمانة الحكومة ورئيس هيئة الاستخبارات وممثل الشرطة ومدير إدارة المواد البترولية ومدير إدارة التجارة والتموين.وحدد القرار مهام واختصاصات اللجنة في الإشراف على استلام وتوزيع حصص الوقود والدقيق بالولاية وأن يكون الأمن الاقتصادي مسؤولا من التأكد من الاستلام الجيد حسب الكميات والمتابعة والتفريق وختم المراجعة وخول القرار للجنة وضع الضوابط اللازمة للسيطرة على انسياب الدقيق والوقود وتحقيق المنفعة العامة والاستعانة بمن تراه مناسبا وأن ترفع اللجنة تقارير يومية لوالي الولاية.وأعلن صبير خلال ترؤوسه يوم الاثنين إجتماع لجنة الإشراف على إستلام وتوزيع الوقود والدقيق بالولاية برئاسة إخلاص حسين مدير عام وزارة المالية والاقتصاد والقوى العاملة التزام وزارة المالية الإتحادية بتوريد ١٠ ألف جوال دقيق يوميا للولاية،وأشار للجهود الجارية لرفع وارد الدقيق اليومي للولاية إلى ١٥ ألف جوالا وأن يتم التوزيع وفقا للكثافة السكانية وفق مبدأ النسبة والتناسب.
من جانبها أكدت مدير إدارة التجارة والتموين بالولاية هدى عباس أن وصول 10 ألف جوال دقيق زنة 50 كيلو يوميا للولاية أحدث إستقرارا في الخبز.
من جهته أعلن مدير إدارة المواد البترولية بالولاية حسن أحمد سليمان عدم وجود مشكلة في المواد البترولية كافة ووجود مخزون مقدر من الجازولين والبنزين والغاز.بدوره لفت مقرر اللجنة النقيب أمن أشرف عبدالرازق أن أحكام المتابعة والتنسيق بين الأجهزة كافة ستسهم في انسياب السلع المدعومة من المركز ومن المخازن إلى الأفران ومن الأفران للمواطن.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *