الأخبار

احتجاز الشرطة لمواطن يؤدي لحرق مقر لجهاز المخابرت بغرب دارفور

الجنينة : النورس نيوز :

 

شهدت منطقة اسونقا بولاية غرب دارفور احداث شغب بسبب ملابسات احتجاز الشرطة لاحد المواطنين وتطورت الاحداث في المنطقة وادت لاحراق احدي مقرات جهاز المخابرات العامة في المنطقة.وشكلت السلطات بالولاية لجنة للتحقيق في ملابسات الحادثة.ونفت الأجهزة الأمنية بالولاية اعتقال اي شخص أو تعذيبة من قبل منسوبيها بمنطقة اسونقا الحدودية.وأوضحت السلطات في بيان أن ما حدث هو مجرد لبس في الأحداث والوقائع وأشارت الي ان أسباب الحادثة تعود إلى قيام إحدى القوات بحملة لإزالة الظواهر السالبة بمنطقة اسونقا واثناء ذلك ألقى القبض على مواطن يرتدي زيا عسكرياً مما دعا القوة للتحفظ عليه والتحري معه والأمر الذي جعل الأهالي يتجمهرون للمطالبة بالإفراج عنه. وأكد البيان في ذات الوقت قامت مجموعة باقتحام مباني الجهاز بالمنطقة وسرقته ونهب بعض الأسلحة حيث قام افراد التأمين المتواجدين بالجهاز باستخدام الأعيرة النارية في الهواء لتفريق المتجمهرين مما أدى إلى إصابة أحد أفراد الشرطة واثنين من المواطنين وأكدت الأجهزة الأمنية أن ما حدث مجرد لبس وقطعت بانها لم تعتقل أحد.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *