صندوق الصادرات الاستثماري
الأخبار

إنتشار الزئبق بمجاري السيول في الشمالية

الخرطوم  : النورس نيوز :

 

كشف تجمع المعدنين الاهليين بالولاية الشمالية عن وجود جملة من التحديات تواجه أداء عملهم وأشار إلى أنها تتمثل في عدم تخصيص وقود لهم بجاتب عدم توفير الأمن وافتقارهم للرعاية الصحية في مناطق التعدين واوضح أن قرار إيقاف الزئبق في العام 2020م حسب ما جاء من منظمة البيئة العالمية و في حالة عدم التخلي عن الزئبق في الزمن المحدد سيتم حظرهم من العمل وطالبوا بإيجاد بدائل للتخلي عن الزئبق تدريجياً حتي لا يتوقف عملهم. وأعلن رئيس التجمع يحي عوض حمزة عن إتجاه لتكوين إتحاد عام يمثل معدني الولاية الشمالية ليكون لصيقا بالدولة والقرى المجاورة ويخدم مصالح المعدنيين أفراداً وشركات اضافة لمساهمته في إيجاد الحلول للمعدنين التقليدين. وأقر عوض خلال حديثه في منبر سونا يوم الأربعاء حول مشاكل التعدين الأهلي بالولاية الشمالية بانتشار الزئبق في مجاري السيول ورهن الخطوة بمعالجة مخلفات التعدين الأهلي من أصحاب القرابيل المائية والهوائية ونبه السلطات أخذ الحيطة والحذر من تواجده في المجاري.من جانبه كشف نائب رئيس التجمع عيد سعيد عن وجود مليون معدن اهلي من كل ولايات السودان بالولاية وأشار إلى وجود 15 منجم كبير للذهب يتفاوت إنتاجه مابين طن ونصف إلى اثنين طن في الشهر.وقال أن الشركة السودانية للموارد المعدنية تتحصل منه 10% عبارة عن عوائد جليلة منها 5% للمركز و5% للمحلية المعنية في الولاية. وأردفً رغم ذلك نعاني الإهمال والمشاكل وأوضح ان إنتاجية التعدين الاهلي تتراوح 80 -70 طن سنوياً تدخل لبنك السودان المركزي بجانب مساهمته بنسبة 60% فى الدخل القومي للدولة وأشار إلي أن الشركات تنتج بين 22 -12 طن بما فيها شركات الكرته ولفت إلى ان الكرته تؤخد منهم بالقوة الجبرية لصالح جهات لم يسميها وطالب ببيع الكرته عبر دلالة لمن يدفع اكثر ،بجانب توفير الوقود بالسعر التجاري في ظل توفر المواعين اللازمة بجانب تقنين واستخراج تصاديق لمناجم التعدين ورهن الخطوة لعدم طردهم عند وصولهم لمرحلة الإنتاج. وقال ان التجمع يمثل المعدنيين والجهات ذات الصلة بالمنطقة وأعلن عن قوافل ومبادرات صحية في الفترة المقبلة للمعدنين والقرى المجاور.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *