الأخبارالأخبار الرئيسيةولايات

وزير الاوقاف يكشف عن خطته للمرحلة المقبلة

ربك : بخيت بقادي

اعلن وزير الإرشاد والاوقاف نصر الدين مفرح وقوف الحكومة الاتحادية مع ولاية النيل الأبيض حتي تتجاوز الدمار والخراب الذي خلفته السيول والفيضانات التي ضربت الولاية مؤخرا ودعا المنظمات الوطنية والأجنبية لدعم حكومة النيل الأبيض من أجل إعادة البناء والتنمية والأعمار للمحليات المتضررة ودعم الأسر المنكوبة جراء هذه الكوارث.ووجه مفرح هيئة الأوقاف الإسلامية بالولاية بتكريس الجهود للارتقاء بأداء الهيئة وكشف عن خطة وزارته الإسعافية التي قال انها تعمل على الاهتمام بشريحة الأئمة والدعاة والمؤذنين وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم عبر أداء الأوقاف واشار إلي أن المرحلة المقبلة سيكون هنالك تطور ملحوظ ومستمر في عمل الوزارة لمواكبة التغييرات السياسية التي طرأت على البلاد ولخلق طفرة نوعية في عمل الحج والعمره والأوقاف والعمل الدعوى والإرشادي بصورة تحد من التطرف والغلو وتحفظ قيم ومعاني الدين الاسلامي والأديان الأخرى.واطلع مفرح خلال إجتماع عقده مع والي النيل الأبيض اللواء ركن حيدر علي الطريفي بحاضرة النيل الابيض التي وصلها يوم السبت على مجمل الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية واستمع لتقرير مفصل عن السيول والفيضانات التي ضربت أجزاء واسعة من الولاية وموقف دعم المتأثرين والمنكوبين بالمحليات.واوضح مفرح أن زيارته للنيل الأبيض جاءت بغرض الوقوف علي سير العمل بالمؤسسات التابعة لوزارة الشئون الدينية والأوقاف بجانب المشاركة في الورشة التقيمية والتقويميه لحج العام ١٤٤٠هجربه للوقوف على الايجابيات والسلبيات التي صاحبت حج الموسم المنصرم واضاف أنه اطلع من خلال لقائه مع والي النيل الأبيض علي التفاصيل المتعلقة بالموقف السياسي والامني والإقتصادي والاجتماعي واستمع لتنوير ضافي عن الدمار والخراب الذي خلفته السيول والفيضانات.من جهته أشار والي النيل الأبيض المكلف اللواء الركن حيدر علي الطريفي ان هذه الزيارة التي ستنعكس إيجابا لمصلحة انسان الولاية واوضح أنه قدم للوزير الاتحادي تنوير شامل للوضع السياسي والامني والإقتصادي وكل مايتعلق بمعاش الناس واعلن جاهزية الولاية لتدشين فعاليات ورشة تقيم أعمال لجنة الحج للعام ١٤٤٠هجرية من أجل الوقوف على السلبيات والتعضيد علي الايجابيات وأشار لأهمية هذه الزيارة باعتبارها اول زياره لوزير اتحادي من الحكومة الانتقالية للنيل الأبيض للوقوف ميدانيا على قضايا الولاية في شتي المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *