صندوق الصادرات الاستثماري
الأخبارولايات

الصحة تقر بتردي صحة البيئة بالنيل الازرق

الدمازين : النورس نيوز

أعلنت وزارة الصحة بولاية النيل الأزرق ،عن خطة لحل مشكلة مياه الشرب وصحة البيئة بتكلفة ١،٨مليون دولار ونوهت إلى ان الشبكة تغطي ٦٠٪فقط من محلية الروصيرص و٧٥٪ من الدمازين في حين يعتمد سكان بقية المحليات على المياه من خارج الشبكة.واقرت بتردي صحة البيئة بالولاية واشارت لعدم توفر مكبات لتجميع النفايات وأكدت عدم تفعيل القوانين ممايستوجب مع وزارة الصحة الاتحادية.وقال رئيس غرفة الطوارئ المدير العام المكلف بالوزارة دكتور مصطفى جبر الله عبر (الفيديو كونفرنس) في الاجتماع اليومي للجنة الفنية للاستجابة لمجابهة إنتشار وباء الكوليرا بقاعة الطوارئ بوزارة الصحة الاتحادية، إن مشكلة مياه الشرب تحتاج لحل جذري بإعتبار ان معظم السكان يشربون من خارج الشبكة واشار إلى ان منظمة اليونسيف تعهدت بدعم الخطة الموضوعة بمبلغ مليون دولار وطالب الصحة الاتحادية بتوفير باقي التكلفة بالتنسيق مع المنظمات الأخرى.واقر جبر الله،بالتردي في صحة البيئة وعدم توفر (مكبات) فضلا عن عدم تفعيل القوانين مما يستوجب التنسيق مع الحكومة الاتحادية واشاد بفرق الطوارئ وتعزير الصحة المبعوثين من الوزارة لمتابعة الأوضاع الصحية بالولاية خاصة في أعقاب تسجيل إصابات بالكوليرا.من جهته شدد وكيل وزارة الصحة الاتحادية المكلف دكتور سليمان عبد الجبار ،على كلورة المياه خارج وداخل الشبكة بنسبة ١٠٠٪ ومعالجة مشكلة النفايات مع التنسيق بين كافة مستويات الحكم مؤكدا المتابعة اللصيقة للأوضاع الصحية بالولاية وباقي الولايات واشاد بجهود الشركاء واضاف (في استشعار من الجميع بالمسئولية والعمل معا لسد الثغرات وتكامل الأدوار) وقال خطتنا السيطرة على المرض جنبا إلى جنب مع التحسب والإحتراز.
بدوره أعلن مسؤول الإمداد الدوائي بصحة النيل الأزرق أبوبكر الصديق، توفر محاليل وأدوية الكوليرا لفترة 3 أشهر قادمة منها ٤٥ ألف درب و١٠٩ ألف ملح تروية بجانب (التترسايكلين) فضلا عن خط علاج الملاريا الأول(الكوارتم) واشار إلى النقص في خط العلاج الثاني مع وعد من صندوق الأمدادات بمدنا بكميات إضافية .
الي ذلك تعهد ممثلو منظمات الصحة العالمية واليونسيف بالولاية،باستمرار الدعم في إدارة غرف معالجة الحالات والدعم الفني واللوجستي والمادي مع الوعد بمخاطبة المانحين لسد الفجوات.وكشف مدير صحة البئية بصحة النيل الأزرق نجم الدين صالح، ان الكلورة داخل الشبكة ٧٨٪ وخارج الشبكة ٦٨٪ فقط بما يمثل تحديا لافتا إلى توقف 3 محطات نيلية عن العمل منها محطة ود الماحي للصيانة واشار إلى مشكلة (العكارة) بهذه المحطات والتي تتراوح بين ١٥-٢٥٪ وأضاف يجب إزالتها لتصل ل٥٪ ونوه للتنسيق مع هيئة المياه وأكد التواصل مع والي الولاية لتوفير مولدات للمحطات الرئيسية لمعالجة مشكلة الإمداد الكهربائي.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *