الأخبارالأخبار الرئيسيةعالمي

حمدوك يمتدح فرنسا ويدعوها للمساعدة في رفع السودان من الإرهاب

باريس : النورس نيوز

 

إمتدح رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك جهود فرنسا لإحلال السلام في السودان، مشيرا الى مبادرتها بتنظيم لقاء جمعه مع عبدالواحد محمد نور رئيس حركة جيش تحرير السودان بالعاصمة الفرنسية باريس، وقال حمدوك في المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم بقصر الأليزية ان تنظيم هذا اللقاء يؤكد حرص الحكومة الفرنسية على تحقيق السلام في السودان ودعمها للأمن والإستقرار بالبلاد، مشيدا بإستضافة فرنسا للكثير من اللاجئين السودانيين، مؤكدا سعي الحكومة السودانية لخلق ظروف ملائمة لهؤلاء اللاجئين وتوفير مناخ يستوعب طاقاتهم لبناء السودان الجديد، وقال رئيس الوزراء ان التغيير الذي تم في السودان تغيير حقيقي وعميق سيقود الى التحول الديمقراطي المنشود وسيعيد للسودان موقعه الريادي في المحافل الإقليمية والدولية، ودعا حمدوك فرنسا لمساعدة السودان في رفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وقال إن شعب السودان لم يكن في يوم من الايام مرتبطا بالإرهاب وإنما النظام المخلوع هو الذي أرتبط بالإرهاب مبينا أن مساعدة السودان في رفع إسمه من هذه القائمة يعد مفتاحا لمعالجة كل القضايا الأخرى، وناشد رئيس الوزراء الشركات الفرنسية بالإستثمار في السودان خاصة وانها غابت طويلا عن السودان بسبب سياسات النظام السابق.


انضم لقروب النورس نيوز على واتسب 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *