15 يونيو 2024

متحف الفن الرقمي يستحوذ على حواس الشمّ والذوق في العاصمة اليابانية طوكيو

افتتحت المجموعة الفنية اليابانية “تيملاب” معرضها الدائم الجديد للفن الرقمي الانغماسي في طوكيو، حيث يجمع المعرض بين الضوء والأصوات والزهور في تجربة فريدة من نوعها. يقع المتحف تحت أطول ناطحة سحاب في اليابان، ويتضمن أكثر من خمسين تركيبًا فنيًا يتفاعل مع بعضها ومع الزوار، مما يخلق تجربة رقمية مدهشة تفتح آفاقًا جديدة للزوار.

مدير “تيملاب”، توشيوكي إينوكو، أشار إلى أن هدف المعرض هو التأثير في الناس وتشجيعهم على التفكير في الحياة والعالم بطريقة إيجابية، من خلال تقديم تجارب غير مسبوقة تعكس رؤية جديدة ومبتكرة.

التركيز في هذا المشروع الجديد، المعروف بـ “تيملاب بوردرلس”، يتمثل في استمرارية الأبحاث السابقة للمجموعة، وتقديم تجربة فريدة ومميزة للزوار. بالإضافة إلى الصور والأصوات، فإن التركيز الفني في الموقع يشمل حواس الشمّ والذوق أيضًا، حيث يتم تحويل المشروبات المتنوعة المستهلكة في المتحف إلى أعمال فنية ملونة مغطاة بالزهور وأوراق الشجر، مما يضيف بعدًا جديدًا ومثيرًا لتجربة الزوار.