27 مايو 2024

صندوق الاستثمارات العامة السعودي يوافق على صفقة مع STC لإنشاء شركة أبراج

1 min read

وافق صندوق الاستثمارات العامة السعودي، الصندوق السيادي للمملكة، على استحواذ نسبة 51% من شركة أبراج الاتصالات المحدودة (توال) من مجموعة الاتصالات السعودية (STC).

تعد توال أكبر شركة بنية تحتية للاتصالات في السعودية وتبلغ القيمة المؤسسية لها 5.85 مليار دولار وفقًا للاتفاقية.

كجزء من الصفقة، سيقوم صندوق الاستثمارات العامة ومجموعة STC بدمج توال وشركة الشبكة الذهبية للاستثمار (GLIC) – التي يمتلك الصندوق الحصة الأغلبية فيها – في كيان جديد مدمج، لتشكيل أكبر شركة في قطاع بنية الاتصالات التحتية في المنطقة.

يمتلك صندوق الاستثمارات العامة 64% من STC، ومن المتوقع أن يلعب الصندوق دورًا حيويًا في طموح المملكة 2030 الذي يهدف إلى تقليل اعتماد الاقتصاد على صناعة النفط.

ستضم الشركة المدمجة 30,000 برج اتصالات، مع إيرادات سنوية تقدر بحوالي 1.3 مليار دولار.

سيمتلك صندوق الاستثمارات العامة 54% من الكيان الجديد، بينما ستحتفظ مجموعة STC بنسبة 43.1%. وسيمتلك المساهمون الأقليات في GLIC الأسهم المتبقية.

من المتوقع إتمام الصفقة في النصف الثاني من العام، بعد الحصول على الموافقات التنظيمية اللازمة وتحقق الشروط الأخرى.

تم الإبلاغ لأول مرة في أكتوبر 2022 أن صندوق الاستثمارات العامة قدم عرضا غير ملزم لشراء حصة الأغلبية في وحدة أعمال الأبراج التابعة لـ STC.

قال رائد إسماعيل، رئيس الاستثمارات المباشرة بالشرق الأوسط في صندوق الاستثمارات العامة: “إعلان اليوم يمثل علامة فارقة هامة لصناعة الاتصالات في المملكة العربية السعودية والمنطقة بأسرها”، وأضاف: “من خلال دمج أصول GLIC وتوال، سنقيم منصة موحدة يمكن من خلالها لقطاع الاتصالات أن يزدهر ويقدم تجربة متميزة لربط المجتمعات والأ