27 مايو 2024

السعودية تستثمر مليارات في الذكاء الاصطناعي، لكن بعض المؤسسين لا يزالون ينتظرون الدفع

1 min read

عندما وقف وزير الاتصالات السعودي عبد الله السواحة على مسرح مؤتمر Leap التقني في الرياض في فبراير ليتحدث عن طموحات المملكة التقنية، كان من أبرز ما طُرح برنامج تسريعي يهدف إلى إنشاء 300 شركة ناشئة في مجال الذكاء الاصطناعي خلال ثلاث سنوات فقط.

قال السواحة في خطابه: “العام الماضي، أعلنا عن أكبر مسرع للذكاء الاصطناعي التوليدي Gaia وهذا العام قررنا بالشراكة معكم أن نرفعه إلى مليار دولار تحت رعاية سموه الكريم”.

لكن المؤسسين الذين مروا ببرنامج Gaia أخبروا Forbes أن المملكة كانت بطيئة في دفع المنح الحكومية الموعودة، إن دفعت في الأصل. كان كل مؤسس يتوقع استلام 40,000 دولار كمنح حكومية و100,000 دولار إضافية كاستثمار بالأسهم من New Native، المسرع الذي أدار برنامج Gaia. وفقًا لمقابلات مع سبعة من مؤسسي Gaia ووثائق داخلية وتسجيلات اجتماعات عبر Zoom استعرضتها Forbes، لم يتلق العديد من الشركات الناشئة المنح أو الاستثمار، والذي بلغ مجموعه 4.2 مليون دولار تقريبًا.

الشركات الناشئة الوحيدة التي استفادت من عرض Gaia كانت أعضاء الدفعة الأولى للبرنامج، الذين تلقوا منح الحكومة السعودية وجزءاً بسيطاً من الاستثمار من New Native، حسبما ذكر اثنان من المؤسسين. قال خمسة آخرون أنفقوا عشرات الآلاف من الدولارات على السفر والإقامة للمشاركة في البرنامج الذي استمر عشرة أسابيع ومقره الرياض في 2023 و2024 إنهم لم يتلقوا أي أموال على الإطلاق.

قال أحد المؤسسين: “هؤلاء المؤسسون توقفوا عما كانوا يقومون به ليقضوا بضعة أشهر في المملكة وأنفقوا أكثر من 20,000 دولار، وهم مستاؤون جدًا من ذلك، وهذا يبدو سيئًا بالنسبة للحكومة السعودية”.